الجمعة، 17 يونيو، 2011

إلي المجلس العسكري

إلي المجلس العسكري:
لا..لم تعد تقنعني رسالاتكم و لا بياناتكم
لا لم اعد اقبل مصطلحاتكم و تبريراتكم
لا لم اعد اتحمل تباطؤكم و صمتكم
لاأتفهم بطئكم في محاكمة القتلة و بطشكم مع النشطاء
لا يا ايها العسكر...لم يعد مقبولا
إمضاء : مواطنة مصرية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق